ايجى ميديا

الثلاثاء , 22 سبتمبر 2020
عصام الحضرى يرد على تسريب رسالته مع مكسيكية-كلة بالاد بالحكومة تعد ماسبيرو بجراج جديد بعد تطوير ماسيروماسبيرو يطلب 50 مليون جنيها من الحكومة لنقل وصلات كهربائ الجراج قبل هدمهالرسامه والفنانة دينا بدر تقدم لبرنامج انا والضيف روسوماتها بالفحمتعرف علي سبب ترشيح فييرا للزمالك واستبعاد باتوشكاكريستين داغر نجمة سكاي نيوز عربية تحقق تفوقا علي مذيعات الرياضةالأهلي يغرم كهربا مليون جنيه.. واللاعب يعتذر لمنظومة العمل بالفريقنايل سات يطلب من القنوات التعليمية سرعة التعاقدلجنة الانضباط تجتمع باتحاد الكرة اليوم..وغرامات مالية وايقافات للمتجاوزيناتحاد الكرة يخطر المصرى بإصابة 3 لاعبين بكورونامذكرة بمنع التعاقد على إعلانات دون الرجوع للقطاع الاقتصاديوقف أحدي مديري الاخبار عن التعليقات لخروجه عن التقاليد والأعراف الإعلاميةالحنفي حكما للزمالك والاتحاد غداوزير الرياضة: مونديال اليد أول حدث عالمى يتم بثه من العاصمة الإداريةايقاف الهاني سليمان 3 مباريات وتغريمه 50 ألف جنيه.بقلم -ميادة على سعيد - " في المقهىعمرو أديب يعلن توقف برنامجه شهراتعرف علي السببجمال عنايت يرفض تقاضي مخصصات مالية نظير عضويته في الوطنية للإعلاممقاعد جديدة للمذيعين والضيوف بإستديوهات الإذاعةعامر حسين: انتظروا معوقات جديدة تواجه الدوري

شيماء احمد متولي تكتب - الحب في زمن الاحساس

- كتب   -  
شيماء احمد متولي تكتب - الحب في زمن الاحساس
شيماء احمد متولي تكتب - الحب في زمن الاحساس

من الممكن أن تحب شخصا دون أن تراه؟ كثير منا في بعض الأوقات يرسم أو يتخيل أشخاصا يتحدث اليهم حين يفقد في الواقع أشخاص قادره علي فهم شخصيتنا أو أفكارنا عن الحياة ، لذلك نبحث عن أشخاص ترتاح قلوبنا في الحديث معهم لفهم عقولنا ،ويجد معهم راحة شديدة في الحديث. وفي زماننا هذا كثر فيه برامج ( الشات ) والتواصل الاجتماعي مثل ( الفيس بوك والإنستجرام ) وغيرها من برامج الشات ، فالبعض قد يلتقي بأشخاص عند الحديث معهم يطمئن إليهم في الكلام بسبب روحهم الطيبة وتقارب الشخصيات في العقل والتفكير والأسلوب والصفات وذلك نادراَ ما يحدث . ولأننا نتمنى أن نلتقي بمن يقارب أو يشبه شخصيتنا أو من نجد الراحة في الكلام معهم ،وقد يكون سبباَ في الحب بينهم ، وتقارب الأرواح. فالروح هى من تحب ؛ فلا داعي أن تكون قريباَ ممن تحب . والحدود والمسافات لا تمنع تقارب القلوب والأرواح من بعضها البعض. فالمشاعر والأحاسيس الجميلة الطيبة الراقية . تقوم بمحو المسافات والحدود والأبعاد الزمانية والمكانية .وإننا بدون أن نشعر نحبهم رغما عنا ودون سابق إنذار منا ونتعلق بهم ُ نتعود عليهم . فنلتصق بأرواحهم ؛ التصاق الروح بالروح .وتكون أرواحهم لأرواحنا قرار بالحفاظ عليهم وذلك بالمعاملة الطيبة ومعرفة شخصيتهم للقرب منهم أكثر . فى لغة القلوب هى تلاقِ الأرواح التي تتعايش معها . فيمكنك أن تحب شخص لم تراه ، تحبه من خلال المحادثة فقط . فتفكر لماذا أحببته؟ وماذا أحببت فيه ؟؟ و من الممكن تكون أحببته من خلال كتاباته أو من خلال صوته أو شخصيته أو ر ؤيته وأفكاره . وقد ترغب في أن يتكلم وأنت تنصت فقط ، أو أن تطّلع على مايكتب وتبحث عن موضوعاته التي تهمك أو لا تهمك. أو مراجعة الرسائل القديمة بينكما فنكتشف اننا في راحه أو هناك إعجاب وقد يكون متبادل هذا الشعور وهذا الإعجاب قد يتحول إلى حب أليس كذلك

التعليقات