ايجى ميديا

الثلاثاء , 27 أكتوبر 2020
عقود لاعبي الاهليعصام الحضرى يرد على تسريب رسالته مع مكسيكية-كلة بالاد بالحكومة تعد ماسبيرو بجراج جديد بعد تطوير ماسيروماسبيرو يطلب 50 مليون جنيها من الحكومة لنقل وصلات كهربائ الجراج قبل هدمهالرسامه والفنانة دينا بدر تقدم لبرنامج انا والضيف روسوماتها بالفحمتعرف علي سبب ترشيح فييرا للزمالك واستبعاد باتوشكاكريستين داغر نجمة سكاي نيوز عربية تحقق تفوقا علي مذيعات الرياضةالأهلي يغرم كهربا مليون جنيه.. واللاعب يعتذر لمنظومة العمل بالفريقنايل سات يطلب من القنوات التعليمية سرعة التعاقدلجنة الانضباط تجتمع باتحاد الكرة اليوم..وغرامات مالية وايقافات للمتجاوزيناتحاد الكرة يخطر المصرى بإصابة 3 لاعبين بكورونامذكرة بمنع التعاقد على إعلانات دون الرجوع للقطاع الاقتصاديوقف أحدي مديري الاخبار عن التعليقات لخروجه عن التقاليد والأعراف الإعلاميةالحنفي حكما للزمالك والاتحاد غداوزير الرياضة: مونديال اليد أول حدث عالمى يتم بثه من العاصمة الإداريةايقاف الهاني سليمان 3 مباريات وتغريمه 50 ألف جنيه.بقلم -ميادة على سعيد - " في المقهىعمرو أديب يعلن توقف برنامجه شهراتعرف علي السببجمال عنايت يرفض تقاضي مخصصات مالية نظير عضويته في الوطنية للإعلاممقاعد جديدة للمذيعين والضيوف بإستديوهات الإذاعة

اليوم السابع تقرر حذف فقرة الزمالك من مقال محمد الدسوقي رشدي

- كتب   -  
اليوم السابع تقرر حذف فقرة الزمالك من مقال محمد الدسوقي رشدي
اليوم السابع تقرر حذف فقرة الزمالك من مقال محمد الدسوقي رشدي


تؤكد صحيفة اليوم السابع تقديرها واحترامها لجمهور نادي الزمالك العريق، ويتفهم مجلس تحرير الصحيفة حالة الغضب التي تسببت فيها بعض الكلمات غير المقصودة فى مقال الكاتب الزميل محمد الدسوقي رشدي، والتى وردت فى مقال لا علاقة له مطلقاً بالرياضة أو الأندية أو بجماهير الكرة المصرية.
وبعد مشاورة بين أعضاء مجلس التحرير حول أثر هذه الفقرة على جمهور له كل الحب والتقدير، ونادي له كل الاحترام من اليوم السابع، ونتعامل مع أخباره بتقدير في إطار من الحيادية بين جميع الأندية، فقد قرر مجلس التحرير حذف هذه الفقرة من المقال احتراماً لجمهور الزمالك.
ويؤكد مجلس تحرير اليوم السابع، حرصه على احترام جمهور نادى الزمالك، أحد قلاع الرياضة المصرية، ومجلس إدارته بقيادة المستشار مرتضى منصور، والذى تربطه علاقة مع اليوم السابع قائمة على التعاون والتفاهم المشترك دائما.

التعليقات