ايجى ميديا

الأحد , 12 يوليو 2020
اتحاد الكرة: شرط واحد يجعلنا طرفاً في أزمة "فيديو" مرتضىفترة لجيل الوسط في الخريطة الجديدة لإذاعة الأغانيالاهلي ينتظر رد هيدرسفيلد علي عرض رمضان تعرف عليهميادة علي - تكتب - في حضرة حببتيطاهر يُتمم 130 مليون جنيه دفعها الأهلي للسيطرة على مستقبل الهجوم طاهرطاهر محمد طاهر معيسي يرفض التخلي عن برنامجه علي قناة الحرةمحمد هاني يعيد انتاج مقدمي البرامج علي شااشة القاهرة والناسالشرط الجزائي وشروط اون ازمة لمدحت شلبيالجبلاية - بامبو لم يجري مسحة كورونا وامام تخلف عنهاالجبلاية - الموافقات الامنيةوتحديدملعب اسوان هما من يحدد موعد اظهار جدول الدورالجبلاية تعلن الاسبوع القادم عن تعديلات نظام المسابقةطارق رمضان يكتب - ادارة التسويق بالجبلاية انتي بتسوقي ايه ؟حسين زين يؤدي اليمين القانونية رئيسا للهيئة الوطنية للإعلام أمام مجلس النوابالعطار - ليس مطروحا تخفيض راتب شوقي غرييب وحسام البدريوزير الرياضة يتحمل اقامة فريق اسوان في القاهرة تعرف علي السبببفيلم وثائقى يستعرض قصة حياة "عم حارس" فى حب الأهلي.عدم دخول اللاعببين لغرفة الملابس ومنع الاحتفال بالاهداف اشياء لن تراها في الدوري العامبعد تكرار عرضة علي الفضائيات اخطاء فيلم اكس لارجالزمالك يحصل على توقيع اللاعبين على استمارة تنازل عن 50% من المستحقاتالليثي يستقيل من النهار ويقاضي الكحكي بسبب راتبه

شيماء احمد تكتب -- رسالة الي انا - الهروب ليس حل

- كتب   -  
شيماء احمد تكتب -- رسالة الي انا - الهروب ليس حل
شيماء احمد تكتب -- رسالة الي انا - الهروب ليس حل

عزيزتي شيماء... قرأت خطاباتك السابقة وتألمت كثيرا لغربتك الموحشة، شعورك باليأس والانهزام، رأيتك تحملين الدنيا على صدرك وتكتمين أوجاعك وتخرجين للدنيا بعيون حمراء متوهجة، تضربين بكلماتك كل من يواجهك حتى ولو كان عزيز غال، وكأنك تهربين من شرور العالم، تهاجمين قبل أن يوجعك أحد، لقد سأمت الدموع وجلست في الزاوية وحدك، ولكن أهذا هو الحل في نظرك ياعزيزتي؟ شيماء لن تجدي من هو أصدق مني ليقول هذه الكلمات، الهروب ليس حل ياعزيزتي، فما الدنيا الا مراحل نخوضها، نستأنس بها وتؤنسنا، تضربنا وتطبطب على أرواحنا، توقعنا وتشد من أزرنا، واجهي التجارب بعزيمة واخلاص ستتألمين مرة وتبتسمين مرة، ستنكسرين مرة ويدمع قلبك من فرط الفرحة مرة. عزيزتي افتحي ابواب الدنيا التي بات الغبار عليها، واستقبليها كما استقبال الزهور للربيع، شعورك باليأس وانحصارك في الزاوية لن يفيد أحد، ستأتي الدنيا وتروح وأنت في مكانك جامدة بلاحراك، الحياة لاتنتظر أحد، فاقفزي في قطارها واملئي العربات برحيق ضحكاتك. واعلمي، حتى لو أغلقت الدنيا بابها فهناك انفراجة في الأفق تنتظر، وهناك أمل يدق الأبواب حتى لو كانت صغيرة لاترى بالعين المجردة، فكوني أنت ياعزيزتي... أنا 12 أبريل 2020

التعليقات