ايجى ميديا

السبت , 15 أغسطس 2020
مذكرة بمنع التعاقد على إعلانات دون الرجوع للقطاع الاقتصاديوقف أحدي مديري الاخبار عن التعليقات لخروجه عن التقاليد والأعراف الإعلاميةالحنفي حكما للزمالك والاتحاد غداوزير الرياضة: مونديال اليد أول حدث عالمى يتم بثه من العاصمة الإداريةايقاف الهاني سليمان 3 مباريات وتغريمه 50 ألف جنيه.بقلم -ميادة على سعيد - " في المقهىعمرو أديب يعلن توقف برنامجه شهراتعرف علي السببجمال عنايت يرفض تقاضي مخصصات مالية نظير عضويته في الوطنية للإعلاممقاعد جديدة للمذيعين والضيوف بإستديوهات الإذاعةعامر حسين: انتظروا معوقات جديدة تواجه الدوريمحمود فرفور يجسد شخصية محمد صلاح في فيلم "ديدو" لكريم فهمي"الشربتلي" عمارة شهدت فترات من حياة عمالقة الفن معرضة للانهيارعبدالفتاح علي- يكتب عندما ينتحر المنطق فى شركتى المياه والغازخالد منتصر يكتب - عبث البرامج الرياضيةحسين عبد اللطيف: محمد فضل هو من يدير اتحاد الكرةرئيس لجنة الإعلام الرياضي: أطالب بصلاحيات لوقف التراشق بين الأنديةفيفا يطالب بالجبلاية بحسم مشاركتها في كاس العرب بقطرفاروق جعفر: لم أكن أقصد تصريحاتي.. وستظل مصر زعيمة الكرة الأفريقيةتكثيف بث التلبية في إذاعة القرآن الكريم من اليومبقلم ميادة على سعيد- على المقعد

طارق رمضان يكتب -- الاسئلة الخفية في حكاية تطبيق نظام الفار في الكرة المصرية

- كتب   -  
طارق رمضان يكتب -- الاسئلة الخفية في حكاية تطبيق نظام الفار في الكرة المصرية
طارق رمضان يكتب -- الاسئلة الخفية في حكاية تطبيق نظام الفار في الكرة المصرية
 
نقلا من جريدة الموجز
هل هو عقد ايجار او عقد شراء لاجهزة الفار

لمادا تم ترسية العطاء علي شركة اسبانية ولم يتم الاعلان عن مزايدة عامة مثل حكاية االكرة الموحدة
كان لقاء الكاتب الصحفي الكبير اسامة اسماعيل رئيس النظومة الاعلامية لاتحاد الكرة مع زملتنا سها ابراهيم بقناة النيل للرياضة لقاءا مهما وخطيرا مهما لان اسامة اسماعيل كشف لنا عن منهج اللجنة المؤقتة في ادارة اتحاد الكرة اولا وثانيا فسر لنا لمادا ترفض الاندية ان تتواصل مع اللجنة في موضوع اقتراحات تغيير لائحة النظام الاساسي للاتحاد وهي احد اهم البنود المكلفة به من فيفا نفسها وهو اجراء تعديلات علي لائحة النظام الاساسي لاتحاد الكرة بما يتوافق مع تعليمات ولوائح فيفا فالكاتب الصحفي الكبير قال بالنص - انه - اي اسامة يعمل بنفس نظرية رئيس اللجنة المؤقتة -بانه مالم يصدر مني او لم اقولة ليس صحيحا - وهي فلسفة ان كل مايقال او كل مايصدر من اتحاد الكرة غير صحيح الا مايقولة رئيس اللجنة فهو الصحيح وهو المؤكد وبالتالي كل مايقال عن اللجنة غير صحيح فمثلا حكاية تطبييق تقنية الفيديو التي لم نعرف حقيقتها وتوقيتها وهل حصلت اللجنة علي موافقة فيفا لتطبيقها املا فاخر تصريح من رئيس اللجنة نفسه -قال - انه لم يحصل علي موافقة فيفا بعد لتطبيق تقنية الفيديو وان تكلفة المباراة ستكون ما بين 5 الي 6 الاف دولار - وبعدهاعاد رئيس اللجنة ليبشر جماهير الكرة وقال - ان تقنية الفيديو سيتم تطبيقها قبل انتهاء مباريات الدور الاول بعد ان تعاقدت الجبلاية مع شركة اسبانية - وفي نفس الوقت بل في نفس اليوم لنشر تصريح رئيس اللجنة في المواقع كان عضو اللجنة الدكتور احمد عبد الله عضو اللجنة المؤقتة يقول في حوار تم نشرة في الزميلة روزاليوسف - ان اللجنة لم تتعاقد لم الشركة الاسبنية علي تطبيق تقينة الفار وان الشركة طلبت مطلبين من وليد العطار المدير التنفيدي لاتحادالكرة لم يعرفهما خاصة ان ملف تقنية الفار ليس معه انما المسؤل عنه محمد فضل - والحقيقة لانعرف هل سنقوم بتطبيق فلسلة رئيس اللجنة علي هدا الموضوع فلابد ان نعود الي مقالة عن عدم وجود موافقة من فيفا علي المشروع فهو الصحيح لان رئيس اللجنة قاله بالفعل لكن ماقالة جمال الغندور في لقاء تليفزيوني ليس صحيحا وماقالة مصدر باتحاد الكرة عن تطبيق الفار قبل نهاية الدور الاول ليس صحيحا لكن ماقالة الدكتور احمد عبد الله عضو اللجة هو صحيحا لانه يتفق مع ماقالة رئيس اللجنة في عدم موافقة فيفا ويختلف معه في ان رئيس اللجنة نفسه اكد في لقاءات تليفزيونية - يعني صوت وصورة - انه تعاقد مع الشركة الاسبانية لتطبيق الفار في اقرب وقت - وهو مااكده جمال الغندور صوت وصورة ايضا ومقالة واكده اسامة اسماعيل في لقاءه مع سها ابراهيم لكن عضو اللجنة قال - ان الملف مع محمد فضل ومحمد فضل لم يقل اي شئ عنه في اية تصريحات له بل لايعرف احد ان محمد فضل عضو اللجنة هو المسئول عن الملف ومعني انه مسئول عنه انه هومن يدير الملف بداية من اختيار الشركة التي سيتم اتعامل معها او بنود الاتفاق وحدود الاتفاق والمبالغ التي سيتم صرفها الي اخرة من التفاصيل وهو مالم يعلن عنه فضل او يتحدث فيه او يكشفة انما تكلم فيه رئيس اللجنة وتكلم فيه رئيس لجنة التحكيم  والاثنان لم يقولا علي الاطلاق ان فضل هو المسئول الاول والاخير عن الملف لدرجة ان الشركة الاسبانية لم تطلب منه المطالب انما طلبت  من وليد العطار المدير التنفيدي الدي لم يعرف اجابات عنهما كما قال عبد الله نفسة ولم يفسر لنا ادا كان فضل هو المسئول الفعلي عن الملف فلمادا لم يتواصل مع الشركة ويرد عليها حتي لوكان مسافرا دائما والحقيفة ان كشف وجود اسم فضل كمسؤل عن ملف تقنية الفيديو او الفار كما يقولون من اهم المفاجات في الحوار خاصة ان الجميع ظهر متحدثا علي الملف صوتا وصورة بداية من رئيس اللجنة الي رئيس لجنة التحكيم الي المسئول الاعلامي الاول اليعضو اللجنة احمد عبدالله والوحيد الدي لم يتحدث هومحمد فضل والوحيد الدي لم يقل اني مسئول عن الملف هو فضل انما ترك امر الاعلان عنه الي كل فرد في اللجنة وهو ابتعد تماما عن التصريح او التلميح اوحتي الاشارة الي وجود الملف تحت يدة باعتبارة ملفا سريا لايعرف احد الاجابة عن الاسئلة الحرجة به وهي
هل سيدفع اتحاد الكرة فعلا 2 مليون دولار للشركة الاسبانية مقابل تطبيق الفارا؟
هل ستحصل اللجنةعليه هدية من الشركة مقابل كتابة اسمها علي لوحات اعلانية ؟
هل سيتم تطبيق الفار بنظام وجود غرفة في كل ملعب وهل تم انشاء تلك الغرف في الملاعب ام لا ؟
هل سيتم تطبيق الفار بنظام الدوري الانجليزي ودوري ابطال اوروبا بعدم وجود شاشة في الملعب وان حكام الفار يبلغون الحكم بالقرار ام لابد ان يدهب الحكم للشاشة ليري بنفسة
هل بالفعل ستقوم الشركة بشراء كاميرات زيادة لتدعيم وحدات الاداعة الخارجية بماسبيرو حتي يستطيع الحكام ضبط تقنية الفيديو ان تتكلف اللجنة هده المبالغ حتي تنجح في تقديم تقنية فار عالمية
هل تم الاتفاق علي شراء الاتحاد للاجهزة بعدما تنتهي الشركة من عملها ويقوم هو بتشغليها او ان انه نظام تاجير الاجهزة بالمباراة خاصة ان رئيس الاتحاد قال - ان تكلفة المباربة من 5 الي 6 الاف دولار فهل هده تكلفة بيع الاجهزة مثلا او تاجيرها لكل مبارتة ودفع مقابل تاجيرها من 5 الي 6 الاف دولار في المباراة
هل التعاقد سنوي او بعدد المباريات بعمني هل العقد تم توقيعة مابين اللجنة والشركة لمدة عام ام بعدد المباريات التي سيتم تطبيق فيها الفار وادا كانت الشركة قد وقعت العقد سنويا فمعني هدا ان الشركة ستدير بالتعاون مع فضل ام ان العقد يعد تاجير لمدة سنة او بعدد المباريات التي سيتم تطبيق فيها نظام الفار
هل تم تدريب الحكام علي الفار ان سيتم البدا بالحكمين اللدين تم تدريبهم في كاف قبل بطولة الامم الافريقية في مبارتين فقط حتي يتم تدريب باقي الحكام
اخيرا هل تم القيام بمزايدة عامة للوصول الي اعلي سعر او اقل سعر بين الشركات ام تم ترسيتها علي الشركة الاسبانيةو بالامر المباشر خاصة ان اللجة قامت بالاعلام عن مزايدة عن الكرة الموحدة ولم تقم بالاعلان عن مزايدة لتطبيق الفار
اسئلة صعبة لكنها تكشف ان فلسفة رئيس اللجنة غير مجدية وهاهي قضية واحدة تحدث فيها الجميع وكشف بعض اسرارها الجميع ومنهم رئيس اللجنة نفسه ولم يقل احد ان كلامهم غير صحيح

 

التعليقات