ايجى ميديا

الأثنين , 13 يوليو 2020
فضل - الموافقات الامنية وجدول كاف لايجعلنا نعلن جدول الدورياتحاد الكرة: شرط واحد يجعلنا طرفاً في أزمة "فيديو" مرتضىفترة لجيل الوسط في الخريطة الجديدة لإذاعة الأغانيالاهلي ينتظر رد هيدرسفيلد علي عرض رمضان تعرف عليهميادة علي - تكتب - في حضرة حببتيطاهر يُتمم 130 مليون جنيه دفعها الأهلي للسيطرة على مستقبل الهجوم طاهرطاهر محمد طاهر معيسي يرفض التخلي عن برنامجه علي قناة الحرةمحمد هاني يعيد انتاج مقدمي البرامج علي شااشة القاهرة والناسالشرط الجزائي وشروط اون ازمة لمدحت شلبيالجبلاية - بامبو لم يجري مسحة كورونا وامام تخلف عنهاالجبلاية - الموافقات الامنيةوتحديدملعب اسوان هما من يحدد موعد اظهار جدول الدورالجبلاية تعلن الاسبوع القادم عن تعديلات نظام المسابقةطارق رمضان يكتب - ادارة التسويق بالجبلاية انتي بتسوقي ايه ؟حسين زين يؤدي اليمين القانونية رئيسا للهيئة الوطنية للإعلام أمام مجلس النوابالعطار - ليس مطروحا تخفيض راتب شوقي غرييب وحسام البدريوزير الرياضة يتحمل اقامة فريق اسوان في القاهرة تعرف علي السبببفيلم وثائقى يستعرض قصة حياة "عم حارس" فى حب الأهلي.عدم دخول اللاعببين لغرفة الملابس ومنع الاحتفال بالاهداف اشياء لن تراها في الدوري العامبعد تكرار عرضة علي الفضائيات اخطاء فيلم اكس لارجالزمالك يحصل على توقيع اللاعبين على استمارة تنازل عن 50% من المستحقات

شيرين وجدي تكتب -إعصار مؤجل

- كتب   -  
شيرين وجدي تكتب -إعصار مؤجل
شيرين وجدي تكتب -إعصار مؤجل

 عندما اعلنت وكالة ناسا عن إعصار مدارى غير مسبوق وعلى غير العادة سيتكون على شواطيء الاسكندرية ، ثم يتحرك تجاة بعض المحافظات الساحلية ، والمهدد بشكل كارثى لسكان هذه المناطق ، والمتوقع ان يترك اضرار لا حصر لها .. انتابتنى مشاعر مختلطة بين الخوف على اهالينا واصدقاؤنا فى تلك المناطق وبين مشاعر الشغف لمعرفة ما سينتج عنه وطرق مجابهت وعلاج هذه النتائج وبين الشعور بالفزع من احتمالية حدوث شلل تام لدولة تحاول التعافى من نتائج اعاصير سياسية ومادية وفكرية لا تقل خطورة عن الاعاصير الطبيعية التى تهدد بلدنا بدون سابق انذار . وانا غارقة فى التفكير كالعادة فيما يحدث وما سيحدث واذا بردود افعال الناس توقظنى بصفعة قوية كى اعيد النظرللأمور بشكل مختلف .. فرغم تحذيرات وكالة ناسا ، ونفي الأرصاد الجوية ، وتداول الاخبار على مواقع السوشيال ميديا، وجنون التهويل من المتشائمين ، وخمول التصريحات من المسئولين ، كان الشعب وكالعادة خارج كل هذه الحسابات !!! فكان الملفت للنظر كم السخرية من الاعصار والتقاط الفيديوهات والصور السيلفى مع المنخفض الجوى على حد وصف الارصاد الجوية. واصبح ورود اخبار انهيار المنازل بمدينة الاسكندرية نتيجة كثافة الامطار بسبب الاعصار المزعوم تتوالى وتمر مرور الكرام كما توالت اخبار وفاة بعض الأطفال نتيجة الصعق بأسلاك وتوصيلات اعمدة الانارة العارية كما لو كنا نعرض فقرة حدث فى مثل هذا اليوم !! وما اكمل الطينة بله كما يقال فى المثل المصري الشهير انه عندما مر المنخفض الجوى والذى لم يصل لحد الإعصار المدمر شعر الشارع المصرى بالإحباط والحزن لعدم اكتمال السيناريو وحضور هذا الحدث المأساوى حتى نهايته وتوثيقه والتندر عليه وعمل تريندات عاليه المشاهدة للفيديوهات والافيهات وخلافة . وكأن الكائن المصري المبهر اصبح ينتظر التغيير اى تغير حتى وان كان مدمر !!! ويلهث وراء الأخبار الجديدة والملفتة حتى وان كانت محزنة .. وكل الأمور جد كانت او هزل اصبح ينتظرها فقط من باب التسلية ولم يعد هناك مشاعر حقيقية بالحرص او الخوف او الاستعداد للمخاطر . اصبحنا ننظر للتغيير من باب المرح والدعابة حتى وان جاء في صورة إعصار مدمر يقتلع الأخضر واليابس والذى كان فعليا كان على الأبواب ثم خزل الجميع وانزوى واصبح إعصار مؤجل .

التعليقات