تلفزيون وفضائيات > طارق رمضان يكتب -فنكوش اختبارات الموهوبين في مراكز الشباب

كتب إدارة التحرير
8 يوليو 2019 12:45 م
-

طارق رمضان يكتب -فنكوش اختبارات الموهوبين في مراكز الشباب

     

    البحث عن المواهب في مصر لايحتاج الي كل هذا المجهود وهذه الاموال التي يتم البحث عنها من جيوب أولياء الأمور وان تدخل شركات الخبرة لها ولا سابق خبرات لها في هذه العملية إنما تحتاج فقط الي ان تعيد وزارة الشباب والرياضة  الفكرة الي أصحابها وان تتولي هي مباشرة المهمة وان تسند الي اكثر من ٤٠٠٠ مرمز شباب منتشر في جميع أنحاء الجمهورية مهمة اكتشاف الموهوبين لديه في  جميع اللعبات وليست كرة القدم فقط وليس بهذا الشكل الذي تبحث فيه الوزارة عن المكسب المالي فقط  وان تحصل علي نسبة من الشركات التي تدخل في اكتشاف المواهب بدون حتي ان تحصل الوزارة علي سوابق منها في اكتشاف المواهب وتسويقها بشكل جيد فلسنا ضد ان تكسب الوزارة ولسناضد ان تعمل الوزارة علي مشروع مهم وخطير مثل اكتشاف الموهوبين لكن طوال هذه الأشهر السابقة التي أعلنت فيها الوزارة عن عدد من المشروعات لاكتشاف الموهوبين لم تقدم لنا الوزارة اية موهوبين ولم تعلن عن اكتشاف موهوب واخد سواء في كرة القدم او حتي في اللعبات الآخري التي توحد في مصر بشكل كبير لم تقدم لنا الوزارة عداء واحد في مسابقات الجري مثلا لم تقدم لنا موهوب واحد في قفز الموانع لم تقدم لنا موهوب واحد في سباق الدرجات او التجديف او حتي الكاراتيه الذي يعد هو اول لعبة في الأكاديميات الوهمية المنتشرة في مصر فلعبة الكارتية هي الاولي في اشتراكات أولياء الأمور في الأكاديميات من جميع المراحل السنية عليك فقط ان تذهب الي اي أكاديمية لتشاهد العدد الضخم الذي يشارك في تدريب الكاراتية وليست كرة القدم ورغم كل ما تقولة الوزراة عن مشروعات الموهوبين واكتشاف الموهبين وتشكيل لجنة تتبعها لجنة تتبعها لجنة فلام تقم الوزارة باي اعلان او حتي الكلام عن اي لجنة تمت او قامت باكتشاف الموهبة او حتي قام الوزير بتكريم المواهب التي تم اكتشافها مثلا فالجميع صامت لا يتحدث عن الموضوع وحتي في موضوع اسناد الاكتشاف لشركات خاصة تجد الامور غير واضحة او غير مفهومة وعليك ان تتقبل الامر والا تسال - هو ايه الموضوع مثلا - او عندما تنتهي الشركة من الاختبارات التي تقول عنها والتي تتم بطرق سرية لا يعرفها احد او حتي يعرف اسماء اللجنة الفنية التي تقوم باجراء  الاختبارات والمعايير التي يتم عليها الاختيار لكن نعرف فجاة ان الشركة انتهت من القسم الاول من الاختبارات وانها تبدا الجزء الثاني من الاختبار ولا تعبم متي انتهي الجزء الاول واين كان الاختبار لكن المهم انه انتهي وان اقسم الثاني سيكون في مركز شباب واحد فقط بالقاهرة  فقط ويتم اجراء الاختبارات كلها لجميع المحافظات في مركز الشباب بالقاهرة وعلي اوياء الامور والاولاد ان ياتوا من كل مكان  في مصر ليتم اختبارهم في القسم الثاني ولا تتعجب عندما تعلم ان اشركة قامت في الجزء الاول من الاختبارات بجميع مراكز الشباب وانفقت ما يزيد عن 300 الف جنيها في انتاج فيلم وثائقي مدتة خمس دقائق عن مشروعها الكبير في اكتشاف المواهب ولم يراه احد فلمادا لاتنفق مبلغ ضئيل من المال في ان تجعل اللجنة الفنية السرية تسافر الي مراكز الشباب التي في المحافظات  وتختار مركز في المحافظة خاصة انه حسب الاتفاق بين وزارة الشباب والرياضة الشركة التي تختبر المواهب ان الوزارة تحصل علي نسبة 50% من القيمة يتم توزيعها 30% للوزارة و10% للمديريات التابع لها  مركز الشباب و10 % لمراكز الشباب نفسها  مما يعني ان الاختبارات يتم الحصول علي اموال لصالح المركز ومن المتوقع ان تكون الشركة قررت ان تخفض  النفقات ولا تعطي مراكز الشباب والمديريات وقررت قصر الاختبارات للمرحلة الثانية علي مركز شباب واحد فقط علي ان ياتي الجميع من جميع محافظات مصر اليه وبالتالي توفر اشركة في الاموال خاصة انها قررت تشكيل منتخب مصر للموهبين لمواجهة فريق هولندا للموهبين في هولندا نفسها وسيتم اختيار عشرة موهوبين لمعايشة احد الفرق الهولندية ايضا لمدة عشرة ايام وهي تحتاج الي نفقات كثيرة بالطبع .
    النهاية نحن امام عدم وضوح وعدم شفافية والاعلان عن مئات امشروعات للموهوبين  والنهاية اين الموهوبين فاين اللجان وةاين واين كلها فنكوش
     
     
     
     

اصدقاؤك يفضلون