تلفزيون وفضائيات > طارق رمضان يكتب - الاندية المصرية ليست محترفة ولايحق لها المشاركات الافريقية لولا الدولة المصرية واحترام الكاف لها

كتب إدارة التحرير
28 فبراير 2019 2:51 م
-

طارق رمضان يكتب - الاندية المصرية ليست محترفة ولايحق لها المشاركات الافريقية لولا الدولة المصرية واحترام الكاف لها

 

بالتعاون مع جريدة الموجز

لايوجد نادي  في مصر تنطبق عليه الشروط كنادي محترف اقل شرط وجود ملعب ملكا له او مؤجر لسنتين


الكاف لم يرسل لجانة للتفتيش علي الاندية واكتفي بأوراق صورية فقط تؤكد احترافية النادي لقوة الدولة واحتراما  لقيادتها
كان بيان اتحاد الكرة بتجريد الاندية التي تنسحب من البطولات التي ينظمها من الرخص الافريقية بيانا متسرعا وغاضبا وعصبية لأيدي علي حنكة وكياسة المهندس هاني إبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم الذي تعودنا منه انه يدرس الأمور بهدوء ويدرس لوائح الاتحاد قبل ان يرد علي جمعيته العمومية التي تقف معه دائماً والبيان يعد من بيانات استعراض القوة المفرطة التي حاول فيها الاتحاد إظهار عضلاتة امام الاندية فقط وعمل بنظام -فرقع بيان علشان تهده او تخوفه -وهو اُسلوب اداري عقيم وغير احترافي في ادارة ازمة تعرض مسابقة للخطر كان يجب علي اتحاد الكرة ان يتعامل معها بحرص وكياسة وذكاء بدلا من استعراض العضلات
فالواقع يقول ان الاندية المصرية ليست محترفة وليست متوافقة مع شروط الاتحاد الافريقي للمشاركة في البطولات الافريقية وان نظام تستيف الأوراق فقط هو المقنع حتي الان للكاف ان هذه الاندية محترفة وانه للعلاقة القوية بين الاتحاد الافريقي ومصر دولة واتحاد كرة هو فقط من يجعلة يوافق علي الأوراق التي تصل اليه وان يوافق صمتا علي وجود الاندية المصرية في بطولات افريقيا ولم يقم حتي الان بإرسال لجنة واحدة للتفتيش علي اي نادي مصري يراجع فيه شروطة ومدي التزام النادي بهذه الشروط التي من أقلها وجود عقد واضح وصريح بين النادي وبين الملعب الذي يشهد مبارياته -يعني يكون له ملعب مستديم سواء ملك له او مؤجر علي الأقل خمسين عاما متصلة وهو مالا يوجد في الاندية فهل يوجد عقد بين نادي وبين ادارة ملعب ما او حتي يمتلك ملعبا خاصا به بالطبع لايوجد فكل نادي يعمل سواحا في الملاعب ويقوم بتاجيرة بالمباراة وليس بالشهر كما تنص الشروط بالاضافة الي عدم احترافية المدربين وعدم وجود نظام تراخيص واضحة لهم وهو من شروط الاشتراك ايضا في المسابقات الدولية والإفريقية ان يكون المدير الفني محترفة ويمتلك تراخيص واضحة من الاتحاد الافريقي لكرة القدم تجعل من حقوقة الحضور لإدارة المباريات في الملاعب الافريقية وغيرها كثير مما يجعل اتحاد الكرة لابد ان يصمت ولا يهدد ولا يتوعد اي نادي في مصر بسحب التراخيص ولايعرف اي ترخيص يقصد الاتحاد لان اي نادي سيقوم بهد المعبد علي الجميع وسيقوم بتهديد تواجد مصر بفرقها كاملة في البطولات الافريقية وليس من تم تهديده فقط .
والغريب ان من اصدر البيان لم يعود الي مهام الاتحاد الموجودة في لوائح الاتحاد نفسه او علي الأقل يعود الي بنود لائحة لجنة المسابقات التي تنص بوضوح ان من يشارك في مسابقات الاتحاد التي ينظمها لابد ان يكون مستوفيا للشروط كاملة التي توجد في لائحة الاتحاد نفسه ومأدما الاتحاد وافق علي مشاركة نادي ما في مسابقاته يصبح هذا النادي مستوفيا لجميع الشروط ويحق له المشاركة في اية مستبقة يقوم الاتحاد نفسه بترشيحة لها مثل المسابقات الافريقية ايضا من مهام الاتحاد المصري لكرة القدم حماية الاندية المصرية والعمل معها والدفاع عنها ضد اي خطر يهددها وجاء في البند التاسع من مهام الاتحاد انه يقوم بحل كافة أشكال النزاع الذي يحدث بين الاندية والذي يشكل خطرا علي المسابقات حماية للمصلحة العامة للاتحاد وغيرها من المهام التي يلتزم بها الاتحاد في مواجهة الاندية التابعة لها
وبالتالي لايجوز للاتحاد ان يصدر بيانا يهدد به أنديتهم التي وقعت بالفعل علي تعهد بالاستمرار في المسابقات التي ينظمها الاتحاد للحصول علي تجديد شروط مشاركتة في البطولات الافريقية الأبطال والكونفدرالية وعدم الانسحاب منها لكن الشرط لم يحدد اذا كان من حق النادي الانسحاب من مباراة واحدة في البطولات التي ينظمها الاتحاد ام لا هو يتحدث عن الانسحاب من البطولة وعدم استكمال مبارياتها وهو شرط إذعان لكنة مقبول الان الانسحابات تهدد الاتحاد بخسارة مالية فادحة وتهدد البطولة نفسها خاصة من الاندية الكبيرة وصاحبة الجماهيرية الضخمة مثل الاهلي والزمالك والمصري والاسماعيلي والاتحاد والغريب ان الاتحاد لم ينظر في بنود واضحة في لائحة النظام الأساسي الخاص به والذي يلتزم فيها النادي عضو الاتحاد بضرورة المشاركة في البطولات التي ينضمها الاتحاد وهو بند واضح وصريح يجعل النادي ملتزما بالمشاركة وعدم الانسحاب منها خاصة البطولات الاختيارية مثل كاس مصر التي يوافق النادي بارادته علي المشاركة بها ودفع الاشتراك للمشاركة بها ثم يجب ان يأتي الي الاتحاد خطابا رسميا من النادي الراغب في الانسحاب من البطولة حتي يصبح من حق الاتحاد اتخاذ القرار وكم من نادي أعلن الانسحاب فضائيا ثم عاد في قراره ولم يتخذ الاتحاد اي اجراء ضده
فالاتحاد تقاعس عن مهامه وحل خلافات الاندية التي تهدد المسابقات وبدلا من القيام بمهاجمة كاملة أتجاه الي التصعيد والي التهديد مما زاد من ازماته وعلية العودة الي حنكته وذكائه بدلا من استعراض عضلاته 
 

سري للغاية
عملية ترشيح مخرجي مباريات البطولة الافريقية بالتليفزيون تعتمد علي الحب وليس علي كفاءة المخرجين وخبراتهم في نقل مباريات مهمة مثل تلك المباريات وعدم قدرة قيادات التليفزيون المصري علي فرض القواعد العالمية للتصوير الخاص بالمباريات علي المخرجين قد تؤدي الي أزمات ومشاكل في تصوير البطولة
محمد فضل المدير التنفيذي للبطولة الافريقية قر إسناد عملية التعامل الاعلامي مع الكاف الي احمد عز وعلي محمد علي لتنفيذ حقوق كاف وعدم الاعتماد علي اللجنة الإعلامية الذي قامت اللجنة التنفيذية بتشكيلها

اصدقاؤك يفضلون