تلفزيون وفضائيات > خاص -برزنتيشن تغادر قناة النيل للرياضة بهد انتهاء الموسم الرياضي الحالي

كتب إدارة التحرير
29 مارس 2018 12:20 م
-

خاص -برزنتيشن تغادر قناة النيل للرياضة بهد انتهاء الموسم الرياضي الحالي

 انتظار ازمة عرض الدوري في الموسم القادم

تدرس شركة برزنتيشن الراعي الحالي لقناة النيل للرياضة عدم تجديد عقدها لرعاية القناة في يونية القادم وترك رعاية القناة الي شركة اخري يستعين بها ماسبيرو والاكتفاء فقط بالبروتوكول الذي وقعته مع الوطنية للإعلام باعتبارها شريك في عرض المباريات الخاصة بالدوري العام وكأس مصر فقط علي البث الأرضي لقناة النيل وليس الفضائي وهو البرتوكول الذي يعطي الحق لبرزنتيشن الاستعانة بسيارات بث للمباريات من التليفزيون المصري مقابل ١٠٠ مليون جنيها هي قيمة الانتاج للمباريات في الدوري الحالي

 

 

 

 

 

اما الدوري القادم وكأس مصر في العام القادم فتم الاتفاق علي بثه ارضيا فقط وليس فضائيا وان يتم تمليف برزنتيشن بامور التصوير والاخراج مع شركة اجنبية تختار منه برزنتيشن خمس مخرجين فقط من التليفزيون يتم تدريبهم علي يد مخرجين اجانب تم الاتفاق معهم بالفعل علي ان تقوم برزنتيشن بتحمل تكلفة الانتاج كاملا مع اجور المخرجين والمصورين وتكلفة سيارات الاذاعة الخارجية علي ان تستعين برزنتيشن بسيارات من خارج المبني وهي السيارات التابعة لوكالة الاخبار العربية وقناة دي ام سي والتي بالفعل يتم الاستعانة بها في مباريات المنتخب المصري حاليا

 

 

 

 

 

 

 

وقالت المصادر ان الدوري العام القادم سيتم الاتفاق عليه بصورة واضحة ان يشتري ماسبيرو البث الفضائي له او يكتفي بالبث الأرضي علي قناة النيل للرياضة فقط خاصة ان ماسبيرو اشتري الدوري الحالي بأكثر من ١٥٠ مليون جنيها سيتم خصم ١٠٠ مليون شارة وإنتاج وبتبقي ٥٠ مليون تحت حسابات ديون برزنتيشن التي سيتم المحاسبة عليها اخر العام الحالي وقالت المصادر ان سعر الدوري العام سيصل الي ٢٠٠ مليون جنيها العام القادم في حالة الموافقة من برزنتيشن اما في حالك الرفض فسيقتصر عرض الدوري العام علي قناة فضائية واحدة فقط ولن تكون منها قناة النيل للرياضة التي سيقتصر بثها علي نظام الأرضي فقط بالاضافة الي قصر بث اذاعة الشباب والرياضة علي الموجة المتوسطة فقط علي ان تنتج برزنتيشن الاستديو التحليلي مقابل إعلانات فقط وهي المشكلة التي أجلت سيطرة برزنتيشن علي الاستديو التحليلي للشباب وللرياضة هذا الموسم بسبب عدم الاتفاق مع شركة كورة التي سينتهي الاتفاق معها نهاية العام الحالي


اصدقاؤك يفضلون