ايجى ميديا

الأربعاء , 28 أكتوبر 2020
عقود لاعبي الاهليعصام الحضرى يرد على تسريب رسالته مع مكسيكية-كلة بالاد بالحكومة تعد ماسبيرو بجراج جديد بعد تطوير ماسيروماسبيرو يطلب 50 مليون جنيها من الحكومة لنقل وصلات كهربائ الجراج قبل هدمهالرسامه والفنانة دينا بدر تقدم لبرنامج انا والضيف روسوماتها بالفحمتعرف علي سبب ترشيح فييرا للزمالك واستبعاد باتوشكاكريستين داغر نجمة سكاي نيوز عربية تحقق تفوقا علي مذيعات الرياضةالأهلي يغرم كهربا مليون جنيه.. واللاعب يعتذر لمنظومة العمل بالفريقنايل سات يطلب من القنوات التعليمية سرعة التعاقدلجنة الانضباط تجتمع باتحاد الكرة اليوم..وغرامات مالية وايقافات للمتجاوزيناتحاد الكرة يخطر المصرى بإصابة 3 لاعبين بكورونامذكرة بمنع التعاقد على إعلانات دون الرجوع للقطاع الاقتصاديوقف أحدي مديري الاخبار عن التعليقات لخروجه عن التقاليد والأعراف الإعلاميةالحنفي حكما للزمالك والاتحاد غداوزير الرياضة: مونديال اليد أول حدث عالمى يتم بثه من العاصمة الإداريةايقاف الهاني سليمان 3 مباريات وتغريمه 50 ألف جنيه.بقلم -ميادة على سعيد - " في المقهىعمرو أديب يعلن توقف برنامجه شهراتعرف علي السببجمال عنايت يرفض تقاضي مخصصات مالية نظير عضويته في الوطنية للإعلاممقاعد جديدة للمذيعين والضيوف بإستديوهات الإذاعة

أزمة بين "حلمي" و"مراد" بسبب "تراب الماس".. والأخير: "الشركة أخلت ببنود العقد"

-  
أزمة بين "حلمي" و"مراد" بسبب "تراب الماس".. والأخير: "الشركة أخلت ببنود العقد"
أزمة بين "حلمي" و"مراد" بسبب "تراب الماس".. والأخير: "الشركة أخلت ببنود العقد"

أعلن الكاتب أحمد مراد، انتهاء تعاونه مع شركة "شادوز" المملوكة للفنان أحمد حلمي، لتحويل رواية "تراب الماس" إلى فيلم سينمائي، مضيفًا: "الشركة أخلت ببنود العقد، وهو تحويل الرواية إلى فيلم في خلال 5 أعوام، والرواية الآن لم تعد مملوكة للشركة".

وجاء في بيان صادر من مكتب حسام لطفي محامي أحمد مراد: "تعاقدت شركة (شادوز) للإنتاج الفني، مع الكاتب الروائي أحمد مراد، على تحويل روايته (تراب الماس) إلى فيلم سينمائي، وورد شرط فاسخ صريح في البند السابع من العقد (الفقرة الثانية)، بالتزام الشركة بتنفيذ الفيلم في موعد أقصاه 5 أعوام، يبدأ يوم 3 مايو 2010، وينتهي في 2 مايو 2015، وبانقضائها زال الالتزام إعمالا للمادة 269/1 من القانون المدني، وإذا تم تنفيذ الفيلم خلال هذه المدة، يحق للشركة التمتع باستغلال الفيلم لمدة 10 أعوام، التزاما بحكم العقد الذي هو شريعة للمتعاقدين، بما يتفق مع أحكام القانون رقم 82 لسنة 2002 بحماية حقوق الملكية الفكرية، حيث لا مجال للخلط بين مدة تنفيذ الفيلم السينمائي، ومدة استغلال الفيلم السينمائي".

وأضاف البيان: "عانى موكلي من تراخ غير مبرر أو مفهوم من (شادوز)، في تنفيذ التزاماتها بحجة أن الوقت غير ملائم لإنتاج الفيلم، رغم أنها نفذت أفلام ومسلسلات أخرى خلال هذه المدة، كما عانى من تهرب الشركة من سداد الحقوق المالية المستحقة لموكلي، عن السيناريو الذي أعد 3 مسودات منه بناء على تكليف منها، وهذا كله ثابت بمراسلات عديدة متبادلة عبر البريد الإلكتروني، وهي دليل كامل الحجية القانونية في مفهوم قانون التوقيع الإلكتروني رقم 15 لسنة 2004".

وتابع: "وجه موكلي من خلال مكتبنا، إنذارين قضائيين إلى الشركة، أولهما برقم 26376 محضري الدقي، وثانيهما برقم 30698 محضري الدقي، لتؤكد وقوع الشرط الفاسخ الصريح، واسترداد موكلي لروايته وحقوق استغلالها، باعتباره المالك الوحيد لها"، مضيفًا: "الشركة لم يعد لها ثمة حق في تنفيذ الفيلم، بل هي مطالبة بتعويض موكلي عما لحقه من أضرار أدبية ومادية جسيمة، جراء تعمدها حبس هذه الرواية طوال 6 أعوام، ما خيّب توقعات جمهوره في رؤية الرواية كفيلم سينمائي".

واختُتم البيان: "من منطلق حرص موكلي على عدم حجب الرواية عن جمهوره أو تشويهها أو ظهورها بشكل غير متفق دراميا مع الرواية التي أحبها الجمهور وتفاعل معها، نهيب بوسائل الإعلام متابعة الصفحة الرسمية لموكلي على شبكة الإنترنت، لتستقي معلومات دقيقة عن الخطوات الجادة التي اتخذها موكلي، في سبيل خروج (تراب الماس) إلى النور كفيلم سينمائي بمستوى يستحقه جمهوره، بعد سنوات طويلة من الحجب غير المبرر الذي تتحمل تبعته (شادوز)".

التعليقات