مقالات > اشرف سلام يكتب -كوبر يدفع ثمن سوء إختياراته بخسارة النهائي الأفريقي

كتب إدارة التحرير
6 فبراير 2017 3:00 م
-

اشرف سلام يكتب -كوبر يدفع ثمن سوء إختياراته بخسارة النهائي الأفريقي

  من قائمة قوامها ثلاث و عشرون لاعباً سافر منتخب مصر للمشاركة في نهائيات كأس الأمم الأفريقية بالجابون بعد غياب ثلاث بطولات عن المشاركة ، و رغم وصول منتخب مصر لنهائي العُرس الأفريقي إلا أنه ظهر جلياً مشاكل في مباريات المنتخب تكمن في الإختيارات الخاطئة منذ البداية و مجاملة بعض اللاعبين للتواجد علي حساب آخرين إستحقوا المشاركة في البطولة الأفريقية. و سنتناول معاً المراكز التي عانى منها المنتخب المصري في كأس الأمم و كان جزءاً منها سوء الإختيار من جانب هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب المصري . و سنبدأ بالظهير الأيسر الذي أثر بعد ذلك علي مركزي الظهير الأيمن و لاعب الوسط المدافع ، حيث وقع إختيار كوبر علي الثنائي محمد عبد الشافي و كريم حافظ ، فقد بدأ محمد عبد الشافي الذي لم يكن في كامل لياقته بعد العودة من الإصابة مع ناديه بالمشاركة إلا أنه أصيب و كان من المفترض أن يكون كريم حافظ بديلاً له إلا أنه ظهر بمستوى سئ في مباراة المغرب ليكمل أحمد فتحي الظهير الأيمن باقي المباريات في مركز الظهير الأيسر ، و يفقد منتخب مصر لاعباً مهما في الجانب الأيمن و في مركز لاعب الوسط المدافع و هو مايجيده أحمد فتحي ، و هنا ظهر سوء إختيار كوبر منذ البداية الذي تجاهل إختيار ظهير أيسر الزمالك محمد ناصف أو حسين السيد ظهير الأهلي الذي قدم مستويات رائعة في مباريات الأهلي الأخيرة و خصوصاً مباراة الزمالك . نأتي لمركز آخر كان لسوء إختيار كوبر و عناده تأثيره عليه و هو لاعب الإرتكاز في منتصف الملعب ؛ ففي ظل إعتماد كوبر علي أسلوب دفاعي و الإعتماد في الهجوم علي الهجمة المرتدة إفتقد منتخب مصر للاعب لديه القدرة علي الإحتفاظ بالكرة في منتصف الملعب و تحويل الفريق من حالة الدفاع إلى الهجوم بسرعة و دقة ، فهل كان المنتخب في حاجة للاعب من عينة حسام غالي ؟! هل كان يستحق حسام عاشو المشاركة أو هشام محمد لاعب المقاصة ثاني الدوري المصري حتى الآن الذي لم يتواجد أي من لاعبيه في قائمة المنتخب و لم يتواجد هدافه و هداف الدوري حتى الآن أحمد الشيخ صاحب التسعة أهداف . و أخيراً رأس الحربة المركز الذي أفتقده منتخب مصر في نهائي الأمس أمام الكاميرون حيث وقع إختيار كوبر علي الثنائي مروان محسن و أحمد حسن "كوكا" الذين أصيبا و لم يجد لهم كوبر البديل للمشاركة في مباراة النهائي ، و هو ما كان له أثر كبير علي عدم إحراز مصر للقب الثامن ، فهل كان يستحق عمرو مرعي أو أحمد جمعة هداف المصري صاحب السبعة أهداف أو حتى باسم مرسي الذي كان يعتمد عليه كوبر في الأمس القريب التواجد في قائمة منتخب مصر ؟! و أخيراً أوجه سؤالاً لكوبر : ماهو معيار إختيار اللاعبين لديك ؟


اصدقاؤك يفضلون